منتديات الشهيد المناضل أبو نضال المسلمي
اهلاً وسهلاً بالاخوة الزوار نتمنى لكم اوقات سعيدة بعالمنا الجديد

منتديات الشهيد المناضل أبو نضال المسلمي

عالم جديد حيث الإبداع والتميز الفلسطيني، منتديات الشهيد أبو نضال المسلمي ترحب بكم وتتمنى لكم دوام التقدم
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصيدة وعدتك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قسامية عنيدة

avatar

عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 17/05/2010
العمر : 30
العمل/الترفيه : طالبة

مُساهمةموضوع: قصيدة وعدتك   الخميس يوليو 01, 2010 1:36 pm

وعدتك أن لا أحبك ....ثم أمام القرار الكبير ...جبنت ..

وعدتك أن لا أعود ..وعدت ...

وعدتك أن لا أموت إشتياقا ...ومت ..

وعدت مرارا ..وقررت أن أستقيل ... مرارا ..

ولا أذكر أني إستقلت ..

وعدت بأشياء أكبر مني ...فماذا غدا ستقول الجرائد عني ..

أكيد .. ستكتب أني جننت ..أكيد ... ستكتب أني إنتحرت ...

وعدتك أن لا أكون ضعيفا ..وكنت ...

وعدتك أن لا أقول بعينيك شعرا ..وقلت ..

وعدت ...بأن لا ... وأن لا ..وأن لا ...

وحين إكتشفت غبائي ...ضحكت ...

وعدتك أن لا أبالي ...بشعرك حين يمر أمامي ...

وحين تدفق كالليل فوق الرصيف ...صرخت ..

وعدتك أن أتجاهل عينيك ...مهما دعاني الحنين ..

وحين رأيتهما تمطران نجوما ...شهقت ..

وعدتك أن لا أوجه ..أية رسالة حب إليك ..

ولكنني رغم أنفي ... كتبت ...

وعدتك أن لا أكون بأي مكان ...تكونين فيه ..

وحين عرفت بأنك مدعوة للعشاء ..ذهبت ..

وعدتك أن لا أحبك ...كيف ؟... وأين ؟ ...

وفي أي يوم وعدت ؟؟؟...

لقد كنت أكذب ..من شدة الصدق ...

والحمدلله أني كذبت ...





وعدت بكل برود .. وكل غباء ...بإحراق كل الجسور ورائي ...

وقررت بالسر ..قتل جميع النساء ...

وأعلنت حربي عليك ...وحين رأيت يديك المسالمتين ...إختجلت ...


وعدت ...بأن لا ... وأن لا ...

وكانت جميع وعودي ...دخانا وبعثرته في الهواء ...

وعدتك أن لا أتلفن ليلا ...وأن لا أفكر فيك إذا تمرضين ...

وأن لا أخاف عليك ....وأن لا أقدم وردا ..

وأن لا أبوس يديك ..وتلفنت ليلا على الرغم مني ...

وأرسلت وردا على الرغم مني ...وبستك من بين عينيك ...حتى شبعت ...


وعدت ..بأن لا ...وأن لا ..وحين إكتشفت غبائي ...ضحكت ...


وعدت بذبحك خمسين مرة ....وحين رأيت الدماء تغطي ثيابي ..

تأكدت بأني الذي ...قد ذبحت ...

فلا تأخذيني على محمل الجد ...

مهما غضبت ... ومهما إنفعلت ...

ومهما إشتعلت ... ومهما إنطفأت ..

لقد كنت أكذب .. من شدة الصدق ..

والحمد لله أني كذبت ...

وعدتك أن أحسم الأمر فورا ..وحين رأيت الدموع ..تهرهر من مقلتيك ... إرتبكت ..


وحين رأيت الحقائب في الأرض ...أدركت أنك لا تقتلين ...بهذه السهوله ..


فأنت البلاد ... وأنت القبيله ..وأنت القصيدة قبل التكون ..أنت الطفوله ...


وعدت بإلغاء عينيك ...من دفتر ذكرياتي ..

ولم أكن أعلم ..أني ألغي حياتي ..

ولم أكن أعلم أنك ...رغم الخلاف الصغير أنا ..وأنني أنت ...


وعدتك أن لا أحبك ...ياللحماقة ..ماذا بنفسي فعلت ..


لقد كنت أكذب من شدة الصدق ...

والحمدلله أني كذبت ..

وعدتك أن لا أكون هنا ...بعد خمس دقائق ..

ولكن إلى أين أذهب ؟؟ ..إن الشوارع مغسولة بالمطر ...

إلى أين أدخل ؟؟..إن مقاهي المدينة ...مسكونة بالضجر ..


إلى أين أبحر وحدي ؟؟...وأنت البحار ... وأنت القلوع ..وأنت السفر ...


فهل من الممكن أن أظل ...لعشر دقائق أخرى ...لحين إنقطاع المطر ...


أكيد بأني سأرحل ...

بعد رحيل الغيوم ..
الكود:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فتحاويةعنيدة

avatar

عدد المساهمات : 98
تاريخ التسجيل : 14/05/2010
العمر : 24
العمل/الترفيه : طالبة

مُساهمةموضوع: رد: قصيدة وعدتك   الخميس يوليو 01, 2010 1:57 pm

اختي كتبتي فابدعتي
سلمت يداكي على ما خطى قلمك
دمتي ودامت مواضيعك الرائعة
تحياتي
فتحاوية عنيدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصيدة وعدتك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الشهيد المناضل أبو نضال المسلمي :: المنتديات الادبية :: الشعر والنثر وابيات القصيد-
انتقل الى: